iManouna

مـ ـأسـ ـاة في لبنان : هكذا رحل الشاب رولان قبل ايام من عيده تاركا زوجته وابنته ليتيسيا

نقلا عن Jadeedouna.com

خسرت الدامور ابنها الشاب الطيب والخلوق رولان صادق بعد صراع مع كورونا التي لا تزال كورونا تخطف الشباب ابناء ربيع العمر الذين يبحثون عن أمل في الاستمرار رغم كل الظروف التي تعصف بنا.

هو الذي كان يعمل في شركة تأمين ليؤمن على حياة زبائنه، أتى الوباء “غير الآمن” وخطفه من عائلته.وما يؤلم ان الشاب رولان غادر هذه الدنيا قبل ايام من عيد مولده.

إختاره الرب ليكون ملاكا بجواره يراقب طفلته وزوجته من العلياء.رولان ترك ابنته لتيسيا وزوجته تبكيان على غياب أساس البيت ومن حملهما في عقله وقبله. رحل فأبكى الدامور وزملائه في العمل على شاب ضحوك، معطاء و”قبضاي” بحسب ما وصفه اصدقاؤه.

رحلت قبل أيام قليلة من عيد ميلادك لتحتفل ببداية جديدة بالقرب من يسوع “حبيبك”.

شقيقة الراحل، شانتال صادق مراد كتبت عبر فيسبوك في وادع أخيها:

“ما حدا مصدق، كأنو شي كابوس وبدنا حدا يوعينا منو…حرقتلنا قلوبنا…فليت بكير وبظرف كتير صعب…لا شفناك ولا رح نودعك ونعمل من قيمتك…آخر كلمة قلتللي ياها ينعاد عليكي يا اختي عقبال المية وشو كنت حابة اتمنالك زات الامنية الجمعة الجايي بعيدك…

بس نحنا ولاد الله عنا رجا وايمان انك هلق بمطرح كتير احلى بين أحضان الرب والعدرا والقديسين بعيد عن كل صعوبات الحياة اللي منا عادلة. نيال السما فيك ونيالنا فيك ملاك بالسما.

بحبك ورح تضل هون بقلبي وبنتك ومرتك أمانة ما رح اتركن لآخر نهار من عمري. سلّم. رح نشتقلك كتير”.

“ما عم صدق الشاب القادمي والألاوي والخلوق هيك يروح”… بهذه الكلمات المؤلمة يودّع أحد معارف رولان عبر فايسبوك، متابعًا: “ما عم افهم ليش أحسن الشباب عم تروح”. فعلا كورونا تخطف أحسن الشباب، بينما لا يزال البعض يعتقد أنّ كورونا “كذبة” ومنهم من يأس وفقد الأمل من هذه الحياة الصعبة ولو كان نصيبهم الموت…

نصلي جميعا على نية اللبنانيين وكل متألم ونطلب من الله رحمته.

Related posts

الطبيب صرخ : “هذا تدخُّل إلهي”… أعجوبة شفاء “سلين ربيز” التي اعتمدت لإعلان رفقا قدّيسة

imanouna imanouna

أعجوبة سُجِلت في عنايا اليوم !!!!! مار شربل لم يتركه وإيمان بشير اعاده سالما لعائلته !

imanouna imanouna

يسوع… النُّور والجمال

imanouna imanouna
error: Content is protected !!